6th Nutrition Conference 2018


اختتم المشاركون في مؤتمر التغذية السادس لمؤسسة جذور للإنماء الصحي والمجتمعي أعمال المؤتمر، والذي حمل عنوان "زيادة الوزن والسمنة عند الأطفال..آن أوان العمل"، حيث خرجت الجلسات العلمية والبحثية للمؤتمر والتي عقدت على مدار يومين؛ بمجموعة من التوصيات بهدف رفعها إلى المشرّعين وأصحاب القرار. وأكدت د. سلوى نجّاب المدير العام لمؤسسة جذور أن صحة الأطفال هي مسؤولية مجتمعية، وأن المؤتمرين رفعوا العديد من التوصيات الهامة للجهات الرسمية وصناع القرار، لأخذها بعين الاعتبار، مثل مبادرة المدرسة صديقة الطفل، بالرغم من أن تغيير السلوك يحتاج إلى وقت، أملة أن تركز وسائل الإعلام على هذه القضايا للمساهمة في تغيير السلوك، وهذا ما تؤمن به مؤسسة جذور، مشيرة إلى أن موضوع المؤتمر انبثق من الحاجة التي باتت ملحة جدا لوضع التدابير والسياسات الوطنية الاستراتيجية من قبل مختلف القطاعات من أجل الحد من مشاكل السمنة وزيادة الوزن عند الأطفال.

وخلال الجلسة الختامية؛ ثمن د. أمية خماش رئيس المؤتمر جهود المساهمين في إنجاح المؤتمر، وعلى رأسهم وزارة الصحة، ومستشفى المطلًع في القدس، واللجنة الوطنية للتغذية بالإضافة إلى معهد التغذية التابع لجامعة كولومبيا الأمريكية، وجمعية أطباء الأطفال الفلسطينية، وبالتنسيق مع وكالة غوث وتشغيل اللاجئين (الأونروا)، داعيا إلى أهمية توفير فريق مؤهل من خبراء التغذية في جميع مراكز الرعاية الصحية الأولية والمؤسسات الطبية، وتوفير التعليم والتدريب الكافي لمعلمي المدارس ومختصي التغذية السليمة والأنشطة البدنية والرياضية، وذلك بهدف تمكينهم من تقديم النصائح الملائمة للأطفال. وطالبت توصيات البيان الختامي للمؤتمر؛ بفرض ضرائب على الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السكر والدهون، وتوفير الدعم الحكومي للفواكه والخضروات، بالإضافة إلى تعزيز المراقبة على تنفيذ القانون الدولي القاضي بمنع تسويق بدائل حليب الأم، كما طالب المؤتمر القائمين على وضع السياسات الزراعية بضرورة العمل على دعم إنتاج وتسويق الفواكه والخضروات المحلية، مشددين أيضا على أهمية دور الإعلام في تعزيز السياسة الوطنية لمكافحة السمنة لدى الأطفال، هذا بالإضافة إلى تطوير وتنفيذ المبادئ التوجيهية الوطنية المتعلقة بقضايا التغذية السليمة، وإصدار لائحة تنظيمية لتسويق الأغذية التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون المشبعة والدهون غير المشبعة والسكريات أو الملح.

وشدّد المشاركون على أهمية تطوير وتنفيذ سياسات من أجل تشجيع الطلاب على تناول وجبة الإفطار في المدارس، وضرورة فرض سياسة الفطور الإلزامي لجميع الصفوف، والتشجيع على توفير خيارات غذائية صحية للأطفال بأسعار مناسبة بهدف القضاء على بيع نظام غذائي غير صحي، داعين أيضا إلى تعزيز التشريعات وفرض المراقبة الشديدة على المقاصف المدرسية.

أما فيما يتعلق بدور مؤسسات الرعاية الأولية، فقد أوصى المشاركون في المؤتمر بتحسين نمط غذاء الطفل منذ الطفولة المبكرة، من خلال متابعة تغذية النساء الحوامل والأمهات المرضعات منذ اليوم الأول للحمل وحتى الشهر السادس، ومتابعة نمط غذاء الأطفال الصغار من عمر 6 شهور وحتى 23 شهرا، إضافة إلى متابعة النمط الغذائي لأطفال المدارس. ودعا المؤتمر إلى نشر المزيد من مبادرات المستشفيات والعيادات "الصديقة للطفل"، وتشجيع النساء العاملات على تقديم الرضاعة الطبيعية للطفل، وذلك من خلال توفير إجازة الأمومة المدفوعة الأجر، وتوفير مرافق الرضاعة الطبيعية في أماكن العمل، إلى جانب إنشاء وتحسين قاعدة البيانات الأولية المشتركة بين المؤسسات الصحية والتي تشمل التقارير الطبية.

فيما اشتملت التوصيات المتعلقة بدور المدارس على ضرورة إثراء المناهج المدرسية لتصبح صديقة للصحة والترويج للتغذية والأنشطة البدنية من خلال وضع رسائل مختلفة تستهدف جميع الأعمار، إضافة إلى نشر العادات الغذائية والرياضية السليمة، وأنماط النوم الجيدة للأطفال، كما دعا المؤتمر إلى ضرورة إشراك أولياء الأمور في مجال توعية الطلبة لأسس التغذية الصحية، وتنفيذ سياسة تخطيطية مجتمعية متحضرة؛ تشجع ثقافة الرياضة للجميع. وشارك في جلسات اليوم الثاني للمؤتمر كل من البروفيسور مايكل روزنبورم من جامعة كولومبيا، و د.حاتم خماش اختصاصي طب الاطفال حديثي الولادة في مستشفى المقاصد، وم. علاء أبو الرب المدير العام للسياسات الصحية في وزارة الصحة، ورحاب صندوقة مديرة وحدة تطوير المجتمع في مؤسسة جذور، و د.ديمبنا كالغير من جامعة كولومبيا، و د.أمية خماش، والبروفسور ريتشارد ديكيلباوم ود. خافيير سونير من جامعة كولومبيا، وعمرو خضرو من مؤسسة جذور. وكانت مؤسسة جذور قد أطلقت أمس فعاليات مؤتمر التغذية السادس تحت رعاية وحضور د. جواد عواد وزير الصحة وبمشاركة عدد من ممثلي المؤسسات والمنظمات الوطنية والمحلية والدولية، ونخبة من المختصين والخبراء والأطباء. فيما جرى تنظيم المؤتمر في فندق الميلينيوم برام الله، بدعم من الحكومة الهولندية، والحكومة النرويجية، والمؤسسة العالمية للسكري، وشركة بيرزيت للأدوية.

   

Concept Note:

For the past decade, Juzoor for Health and Social Development, a leading Palestinian health institution, in collaboration with Augusta Victoria Hospital & the Institute of Human Nutrition, Columbia University, has been organizing biennial Nutrition Conferences. These conferences aim to bring together policy makers, practitioners, researchers, and national and international experts in order to contribute to the development, implementation, and monitoring of effective evidence-based strategies, policies, and programs related to nutrition in Palestine. This year, the Sixth Nutrition Conference, “Childhood Obesity: A Time for Action” was inspired by the growing epidemic of non-communicable diseases (NCDs), in particular, diabetes and the increasing rates of obesity among the population, including children.  It will be held on October 22-23, 2018 under the patronage of the Palestinian Ministry of Health.

The conference is going to be a joint Juzoor/Augusta Victoria Hospital,  Pediatric Society,  the Institute of Human Nutrition - Columbia University event with the support of key partners: Ministry of Health (MoH), MoH Nutrition Department, Ministry of Education, Nutrition National Committee, UNRWA, World Health Organization, and UNICEF.  

Obesity among children and adolescents

Optimal growth and development of children is a basic human right and a clear objective of healthcare systems [1]. Obesity, including pediatric obesity, is increasing worldwide, with the most rapid rises occurring in low and middle income countries [2]. The worldwide prevalence of obesity has nearly doubled between 1980 and 2008 [3]. While the rising trends in children's and adolescents' BMI have plateaued in many high-income countries [4], it has accelerated in developing countries [5]. The world maps below present the age-standardized prevalence of obesity among girls and boys 5-19 years of age, by sex and country in 2016. As shown in the world maps, in the Eastern Mediterranean Region, the status of overweight and obesity has reached an alarming level. Based on a study among adolescents in the Middle East in 2004, between 3%–9% of preschool children and 12%–25% of school children  were  overweight and obese [6].

In addition to genetics and metabolism, some of the factors associated with obesity in children and adolescents are: long periods of watching television or using the internet, physical inactivity, community and neighborhood design and safety, high intake of fast foods, an increase in food intake outside the home [7, 8], short sleep duration, and poor sleep quality [9]. Children and adolescents who do not get enough sleep have a higher risk for many health problems, including obesity, diabetes, poor mental health, and injuries. They are also more likely to have attention and behavior problems, which can contribute to poor academic performance in school [10].

Childhood and adolescent obesity has adverse psychosocial consequences and limits a child’s academic achievement [11]. Children with obesity are bullied and teased more than their normal weight peers and are more likely to suffer from social isolation, depression, and lower self-esteem [8]. Children who are overweight and obese are likely to be obese in adulthood and more likely to acquire non-communicable diseases (NCDs) at a younger age [12]. By 2020, it is predicted that NCDs will be the cause of 7 out of every 10 deaths in developing countries [13]. By 2030, NCDs will be responsible for virtually half of the global burden of disease in the developing countries. Knowing the risk factors for chronic disease means that approximately 80% of premature heart disease and stroke, 80% of Type 2 diabetes and 40% of cancers are preventable [13].

Based on the 2030 Agenda for Sustainable Development, governments must deliver on their time bound promise to reduce, by one-third, premature mortality from NCDs. Because many policy commitments are not being implemented, countries are not on track to achieve this target [2]. There is no strategy to prevent and control obesity in the health plans of most (if not all) the countries of the Region [6]. Whereas much public health measures have been taken to restrict the adverse marketing of breastmilk substitutes, similar effort now needs to be expanded and strengthened to combat obesity [14]. There is no excuse for inaction, as there are evidence-based solutions. Obesity - the primary risk factor for NCDs - is considered a public health crisis that severely impairs the health and quality of life of people and adds considerably to national health-care budgets [5]. WHO’s global business case for NCDs showed that low- and lower-middle-income countries put in place the most cost-effective interventions for NCDs, by 2030, they will see a return of $7 per person for every $1 invested [2].

Nutrition challenges in Palestine

The continuing political crisis and conflicts, the severe restrictions on the movement of people and goods, and high food insecurity rates continue to affect the livelihoods of Palestinians, with adverse consequences for their health status.  The unemployment rate in Palestine is 13.2% in the West Bank and 48% in Gaza [15].  In 2018, an estimated 13% of the population in the West Bank and 39% of those in the Gaza Strip were food insecure [16]; which means 1.6 million food-insecure Palestinians are in need of food assistance.  Furthermore, dependence on donor funding causes financial uncertainty, which affects the development of adequate, high quality and sustainable healthcare interventions targeting all children.

Double burden of Malnutrition

Palestine is increasingly affected by the double burden of malnutrition: the persistence of under-nutrition, combined with a rapid rise in overweight and obesity.  Between 2010 and 2014, there was a 60% increase in the prevalence of overweight among children under 5 [17].  Based on the UNICEF micronutrient survey 2013, 16-27% of children  under 5 years had mild anemia, and 16–27% had moderate anemia [18]. 

There are also concerned levels of overweight and obesity among school children.  In a study among 1484 children enrolled in the UNRWA and government schools in the West Bank in 2009, the prevalence of stunting was 7% and underweight 3% [19]. Over 12% of students were overweight and 6% obese.  Based on the study, children start school with moderate stunting and underweight, but by the 9th grade, overweight and risk of overweight start to be observed, especially among girls [19].  This is in line with the National Nutrition Surveillance report 2014 that showed that the prevalence of overweight and obesity among school children was 18.6% and 7.24% respectively [20].  

The increasing problem with childhood obesity requires particular care since there is no National Strategy in Palestine targeting childhood obesity.  There is an urgent need for action to strengthen control and prevention measures to counter the rapid rise of NCDs.  In 2016, in Palestine, NCDs, including diabetes, were responsible for 57% of mortality .  Although there are national programs to address childhood obesity, like healthy school canteens and public health measures to restrict the adverse marketing of breastmilk substitutes, such programs are limited. 

Given its cross-cutting nature, nutrition needs to be mainstreamed into the different programmatic areas; taking a life cycle approach.

Conference objectives

The core aim of the Sixth National Conference is to provide an opportunity for the delegates to meet, interact and exchange new ideas in evidence based interventions to combat childhood and adolescent obesity. 

  1. Discuss the current situation in Palestine including the nutritional status of children and adolescents.
  2. Review current Palestinian nutrition and NCDs programs in terms of impact, challenges and lessons learned.
  3. Share and discuss emerging research, best practices, community-based efforts and effective national, regional, and global and policy strategies to prevent childhood overweight and obesity.
  4. Elevate evidence and practice-based strategies that focus on reducing inequities in high-risk, low income communities.
  5. Bring together diverse stakeholders to share knowledge, strengthen partnerships and cross-sector collaborations, and to address socio-ecological factors.
  6. Provide a platform to discuss the double burden of nutrition and identify important challenges to be considered when planning a national strategy to prevent childhood obesity in Palestine.
  7. Mobilize resources to implement drafted policies to combat obesity. Enhance the coordination and cooperation of various actors and to assess how to scale up nutrition programs and jointly tackle childhood obesity.

Expected outcomes

  1. Expose Palestinian institutions and professionals to the latest evidence regarding science-based nutrition and NCD programs and research findings.
  2. Bring to the table other stakeholders to address obesity among school children, in addition to the Government: civil society, municipalities, universities, non-governmental organizations including youth organizations.
  3. Foster networking and exchange of know-how amongst institutions and professionals, national and international.
  4. Make the response to the obesity epidemic an urgent public health priority and coordinate the public- and private-sector response.
  5. Pave the way to developing a National Strategy and action plan in Palestine targeting childhood obesity.
  6. Initiate the implementation of policies, by stimulating a policy dialogue involving several stakeholders.

Concept note, Agenda, Booklet

 

 

Related Conference Documents and Presentations

View all the sessions presentations and documents related to the conference here >>

 

                

الصفحة

العنوان

التاريخ

المصدر

 

16

مؤتمر التغذية السادس لمؤسسة " جذور " يوصي بتشديد الرقابة على المقاصف المدرسية وفرض ضرائب على الأغذية غير الصحية

24.10.2018

القدس 

1

6

في ختام مؤتمر جذور الساادس برام الله 

الدعوة الى تشديد الرقابة على المقاصف المدرسية لتقديم أغذية صحية

24.10.2018

الايام

2

14

رام الله: مؤتمر التغذية السادس يوصي بتشديد الرقابة على المقاصف المدرسية

24.10.2018

الحياة 

3

 

روابط الخبر:

 

مؤتمر التغذية السادس يوصي بتشديد الرقابة على المقاصف المدرسية وفرض ضرائب على الأغذية غير الصحية

23.10.2018

أمد

1

 

مؤتمر التغذية السادس لمؤسسة "جذور" يوصي بتشديد الرقابة على المقاصف المدرسية وفرض ضرائب على الأغذية غير الصحية

24.10.2018

القدس دوت كوم

2

 

مؤتمر التغذية السادس لمؤسسة "جذور" يوصي بتشديد الرقابة على المقاصف المدرسية

23.10.2018

الاقتصادية

3

 

مؤتمر التغذية السادس يوصي بتشديد الرقابة على المقاصف المدرسية

22.10.2018

وفا

4

 

رام الله: مشاركون بمؤتمر 'جذور' يوصون بتشديد الرقابة على المقاصف المدرسية

23.10.2018

بال سوا

5

 

"جذور" توصي بتشديد الرقابة على المقاصف المدرسية وفرض ضرائب على الأغذية غير الصحية

24.10.2018

راية

6

 

مؤتمر التغذية السادس لمؤسسة "جذور" يوصي بتشديد الرقابة على المقاصف المدرسية

23.10.2018

دنيا الوطن

7

 

مؤتمر التغذية السادس لمؤسسة جذور يوصي بتشديد الرقابة على المقاصف المدرسية وفرض ضرائب على الأغذية غير الصحية

23.10.2018

تلفزيون نابلس

8

 

طالب بفرض ضرائب على الأغذية غير الصحية

مؤتمر التغذية السادس لمؤسسة "جذور" يوصي بتشديد الرقابة على المقاصف المدرسية

23.10.2018

تلفزيون وطن

9

 

خبراء يوصون بتشديد الرقابة على المقاصف المدرسية

23.10.2018

شاشة

10

 

الوحدة الاخباري - خبراء يوصون بتشديد الرقابة على المقاصف المدرسية

 

23.10.2018

الوحدة

11